عملية تكبير الشفاه

عملية تكبير الشفاه

ما من شك بأن عملية تكبير الشفاه تحتل مركزا هاما و واسعة الانتشار بين العمليات التي يتم اجراءها في عصرنا  .و ذلك لم للشفاه من دور كبير في تحديد جمال الانسان و جاذبيته و خاصة بالنسبة للنساء ، و تعتبر الشفاه الممتلئة هي الأكثر جاذبية و رغبة من قبل النساء في الحصول عليها .

حيث إنه مع تقدم الانسان في العمر تبدأ الشفاه تتقلص و تحصل في منطقتها بعض التجاعيد التي تفقدها رونقها و نضارتها ، و فيما بعد تصبح معظم المحاولات لإصلاح الوضع بواسطة مساحيق التجميل غير مفيدة . و هنا في هذه الحالات يمكن التوجه الى عملية تكبير الشفاه بطرقها المتنوعة ان كانت بحقنها أو بزرع مواد داخلها بواسطة الجراحة حتى تتحقق النتيجة التي ترغبها السيدة و تقنع بها مرآتها .

أشكال الشفاه الأكثر جمالا:

  1. تعتبر الشفاه التي تتناسب مع حجم الوجه و بقية الملامح هي من أكثر الشفاه جاذبية ومثالية .
  2. كذلك الفم الذي لديه أسنان مصطفة بانتظام لا بد أن ينتج شفاه سليمة و جميلة .
  3. من المفروض عدم ظهور اللثة في أسفل الشفاه عند الابتسامة.
  4. يجب أن تتناسق سماكة الشفتين العليا و السفلى مع بعضهما .
  5. أن يكون الخط الفاصل بين الجلد و الأنسجة الرخوة ذات اللون الأحمر أو الوردي محدد بشكل واضح .
  6. استقامة زوايا الفم وانتظامها .
  7. يجب عدم وجود تجاعيد أو تشققات حول الشفتين  .

المرشحون لـ عملية تكبير الشفاه :

  • يجب على المريض ألا يكون مصاباً بأي من الأمراض المزمنة كالسكر أو أمراض مناعية .
  • ليس هناك أي وقت معين للخضوع لعملية تكبير الشفاه ، كذلك لا يوجد عمر معين للبالغ ، و لكن من المهم أن يتمتع الشخص بصحة سليمة .
  • من المفروض ألا يكون المريض مصابا بأمراض تجلط الدم.
  • من المهم اعلام الطبيب بأي نوع  من المعاناة مشاكل الحساسية .
  • من المهم أن تكون الشفتين معافاة و غير مصابة بالقروح ، أو الفطريات أو أي من أثار الندوب القديمة .
  • يجب الامتناع عن التدخين لما له من تأثيرات سيئة على الشفاه بعد العملية .

التعليمات الواجب اتباعها قبل إجراء عملية تكبير الشفاه

  • عدم وضع مستحضرات التجميل ، و كذلك عدم ارتداء الحلي و عدسات العين خلال العملية .
  • يجب الامتناع عن تناول بعض الأدوية و الأعشاب و الفيتامينات التي يطلب الطبيب من المريض التوقف عنها قبل اسبوعين من الاجراء .
  • يجب الابتعاد عن الطعام و الشراب من منتصف الليلة التي تسبق تنفيذ العملية .
  • من الأفضل أن يتواجد مع المريض أحد الأقرباء أو الأصدقاء ليرافقه للمنزل بعد العملية .

ما هي الإجراءات التجميلية المتبعة لـ عملية تكبير الشفاه ؟

يمكن اجراء عمليات تجميل و عملية تكبير الشفاه من خلال طريقتين هما اجراء عملية جراحية تجميلية أما الثانية فهي اجراء حقن موضعي و في التالي سنقوم بشرح كل منهما بالتفصيل المفيد .

تفضل بزيارة الصفحة الرئيسية لموقع مركز ومستشفى فلوريا Florya Center التخصصي في عمليات التجميل و زراعة الشعر ، او الاتصال مباشرة مع المستشار الطبي في مستشفى فلوريا Florya Hospital على الرقم التالي 0090,553,101,1666

الحقن الموضعي

في هذا النوع من الاجراءات يتم حقن الشفتين بشكل موضعي ببعض المواد المالئة و ذلك حتى يتم الحصول على الشكل و الحجم و الملمس المطلوب . و تظهر نتائج عملية تكبير الشفاه بالحقن بعد حوالي النصف ساعة ، و لكنها ليست دائمة حيث أنه سوف ينتهي مفعولها بعد حوالي عدة أشهر و بالتالي تحتاج المريضة لإعادة حقنها مرة أخرى لتتمتع بشفاه جميلة و ممتلئة بشكل مستمر .

و يتوافر هناك العديد من المواد المستخدمة في الحقن و لكل منها ميزاتها و استعمالاتها المفضلة  و الحالات التي تناسبها أكثر من غيرها ، و من أبرز المواد التي يتم حقنها نذكر التالي :

  • الكولاجين : (Collagen)

يعد الكولاجين من المواد الطبيعية و يعد من أهم البروتينات الموجودة في الجسم ، و هو من المكونات الأساسية للأنسجة الداعمة في الجلد ، و يستخلص الكولاجين من الحيوانات و بعدها يستعمل في الحقن الموضعي ، و لكن مشكلته هو قصر المدة التي تستمر نتائجه فيها فهي تتراوح بين شهر إلى ستة أشهر . و من المهم قبل حقن الكولاجين فحص المريض و التأكد من أنه لا يعاني من الحساسية تجاهه .

  •  الأوتولجين: (Autologen)

و هو نوع من بروتين الكولاجين الذاتي أي الذي يتم استخلاصه من جسد المريض ذاته ، و ميزته الأساسية أنه لا يؤدي الى حصول حساسية كونه مأخوذ من جسم المريض . و لكن كغيره من أنواع الكولاجين لا يدوم سوى لفترة قصيرة و ينتهي مفعوله بعدها على الفور .

و من الممكن للمريض الاعتماد على هذا النوع من الكولاجين لاختبار النتائج مثلا قبل العمليات الجراحية لتكبير الشفاه .

  • الدرمالوجين: (Dermalogen)

و هو من أنواع الكولاجين و التي يتم الحصول عليها من انسان آخر يتبرع بها للمريض ، و يتميز بأنه لا تنتج عنه حساسية أو رفض الجسم له مثل ما يحصل في بعض الحالات مع الكولاجين الحيواني ، و لهذا يعتبر أكثر أماناً من الكولاجين الحيواني . و لكن مشكلته أيضا تكمن في عدم دوامه لمدة طويلة حيث تتراوح مدة نتائجه بين عدة أسابيع و حتى أشهر .

  • الدهون : (Fat transfer)

يمكن القيام بعملية شفط دهون من منطقة ما في جسد المريض نفسه كالفخذ أو الأرداف و يتم استعمال هذه الدهون كمادة مالئة في مناطق أخرى ، و تتميز هذه المادة بعدم تسببها في أي نوع من الحساسية للمريض كونها مأخوذة من جسده ذاته و ليست غريبة عن الجسم .

و من المهم التنبيه الى أن هذه الدهون هي خلايا حية تزداد مع ازدياد وزن الجسم و تنقص مع نقصانه ، و لذلك فقد تؤدي الى تشوه الشفتين في حال زيادة وزن جسم المريضة بشكل كبير .

  • الأرتيكول  : (Artecoll)

و يعتبر من المواد الكيميائية المصنعة عن طريق مزج مجموعة من المواد مع بعضها البعض ، و من ثم يتم استعمالها للحقن كمادة فيلر في عمليات التجميل المختلفة . و لكن يجب على المريض قبل اجراء الحقن بهذه المادة أن يقوم بعمل بعض الفحوصات التي يتم التحقق من خلالها من عدم معاناته من الحساسية تجاهها ، و ذلك كونها مادة مصنعة و قد تسبب الحساسية . و يتميز العلاج التجميلي باستعمال الأرتيكول بأن نتائجه تستمر لفترة أطول من غيره من المواد المالئة .

  • الريستايلان : (Restylane)

و يعتبر من المواد التي تحتوى على حمض الهيالورنيك كمكون أساسي لها ، و من ميزاته أنه لا يشكل أي نوع من الحساسية للمريض . و لكن ما يعيبه كذلك هو نتائجه المؤقتة حيث أنه سيتحلل و يذوب في الجسم خلال 6 أشهر من عملية الحقن .

  • الهالوفورم : (Hyaluform)

هو عبارة عن مادة طبيعة مثل الكولاجين ، و يتميز بقلة مخاطره حيث أن أعراض الحساسية الناتجة عنه قليلة جدا ، كما هناك احتمالات أقل من غيره للإصابة بالتورم و الاحمرار و حتى عند الاصابة بهذه الأعراض فإنها ستزول بعد بضعة أيام . و تدوم نتائج هذا النوع من العلاج من ثلاثة أشهر و حتى 6 أشهر .

الجراحات التجميلية في عملية تكبير الشفاه :

و هي طريقة أخرى لتجميل و نفخ الشفاه و ذلك بواسطة إضافة مواد داعمة يتم زراعتها داخل الشفاه لتكبير حجمها . و يتم اللجوء الى المخدر الموضعي قبل عملية تكبير الشفاه ، كما تحتاج هذه العمليات الى مدة طويلة نسبيا حيث قد تبلغ ساعتين . و يعمل الطبيب على احداث شقوق جراحية صغيرة جدا على السطح الخارجي أو الداخلي للشفاه و ذلك حسب حالة المريض و بعدها يقوم بزرع المواد الداعمة من خلالها .

بعد ذلك يغلق الطبيب هذه الشقوق الجراحية و يقطبها بغرز جراحية التي تختفي و تذوب بعد أسبوع من العملية من تلقاء نفسها ، و بعد العملية على المريض الالتزام التام بتعليمات الطبيب .

و من أبرز المواد الداعمة التي يتم استعمالها في العمليات الجراحية لتكبير و نفخ الشفاه :

  • الألوديرم: (Alloderm)

و يعتبر طبقة رقيقة من الكولاجين يتم سحبها من جسم الإنسان ، ثم يعمل الطبيب على زرعها داخل الشفاه من خلال شقوق جراحية صغيرة جدا يحدثها في القسم الداخلي من الشفاه . و أثرها مؤقت يستمر لمدة عام تقريبا .

  • زرع الدهون:(Fat transfer)

و هي عبارة عن دهون ذاتية أي انه يتم سحبها من المريض نفسه ، و غالبا ما يتم شفط كمية الدهون المطلوبة من منطقة البطن أو من الجذع و يتم بعدها تنقيتها ثم زرعها في الشفاه ، و تتميز بنتائجها الدائمة و المميزة . و لكن من المفروض الانتباه الى نقطة مهمة و هي أن زيادة وزن الجسم ستؤدي الى زيادة حجم هذه الدهون في الشفاه كونها مأخوذة من الجسم نفسه .

  • الجورتكس والسوفت فورم: (Softform)  and (Gor-Tex)

و هي عبارة عن مادة صناعية تنتج من البوليمرات التخليقية (ePTFE) و تتميز بنتائجها الدائمة في تجميل و نفخ الشفاه . و تضم هذه البوليمرات ثقوب أنبوبية دقيقة جداً تنمو فيها أنسجة الشفتين فتتحد معها و تتحول الى جزء من تكوين الشفتين تماما .

و كون هذه المواد صناعية فقد تسبب حصول حساسية للمريض . و من المهم ذكره أن هذه المواد تعطي في البداية احساسا صلبا بالشفاه و لكنه يزول بعد فترة قصيرة .

  • السدلة الموضعية: (Local flap)

و يعد هذا الاجراء من العمليات الصعبة و المعقدة جدا ، حيث يتم فيه تحريك أنسجة من داخل الفم جراحيا باتجاه الشفتين ، و يستعمل في حال فشلت الطرق الأخرى المتاحة لتكبير الشفاه .

ما هي مدة النقاهة اللازمة بعد إجراء عملية تكبير الشفاه ؟

تختلف فترات النقاهة بعدعملية تكبير الشفاه بحسب حالة المريض و الطريقة المتبعة في العملية ، و يقوم الطبيب بتحديد هذه المدة . و لكن في كل الأحوال على المريض الالتزام بالراحة لثلاثة أيام و عدم القيام بالمجهودات المتعبة . و كذلك عليه الابتعاد عن الأطعمة القاسية و تجنب التدخين و غيرها من التعليمات التي سيبلغها له الطبيب .

الآثار الجانبية التي قد تنتج عن عمليات تكبير الشفتين

  • من الممكن أن تؤدي بعض المواد المستعملة في الجراحة أو الفيلر الى اصابة المريض بالحساسية .
  • و كذلك هناك احتمالات الاصابة بالعدوى .
  • و من الممكن أيضا حصول نزيف أو حساسية نتيجة المخدر المستعمل .

و من المهم جدا قبل عملية تكبير الشفاه الاعتماد على طبيب ذو مهارة و خبرة عالية في هذا المجال و ذلك لأنه يؤدي الى تقليل حصول هذه المخاطر و غيرها .


يؤكد هذا التنبيه والتصريح بأن المقالات والمعلومات التي موجودة في الاعلى والتي يقدمها موقع مركز ومستشفى فلوريا أو أيا من المواقع التواصل الاجتماعي التابعة لمستشفى فلوريا ليست طبية ولا يمكن استخدامها على انها وصفة طبية ولا ينبغي التعامل معها كنصائح أو توصيات طبية.

يمكنك الحصول على استشارة طبية مجانية من الطبيب المتخصص في مشفانا باتصالك بينا مباشرة عن طريق النموذج الاتصال الذي في الاسفل أو الاتصال بنا عبر واتس اب “بالضغط هنا” للتكلم مع المستشار الطبي المتخصص.

للاستشارة المجانية

يمكنك ارسال اسمك و رقم هاتفك مع كود البلد من هذا النموذج، و نحن سوف نتواصل معك خلال 24 ساعة القادمة

*
*

شارك مع تويتر


 

عناوين وخدمات ممكن ان تهمك ايضاً

About the Author:

مستشفى ومركز فلوريا بعد إفتتاحها بفترة وجيزة جداً تم إعتمادها من اللجنة الدولية المشتركة JCI ذات المنشئ الأمريكي التي تعتبر أهم شهادة إعتماد عالمية في مجال خدمات الرعاية الصحيّة كما حصلت المستشفى على شهادة المواصفات والمقاييس الألمانية توف TÜV التي تحوي شهادة معايير الجودة الآيزو ISO الأوروبية. تجاوزت مركز ومستشفى فلوريا التخصصي في زراعة الشعر و عمليات التجميل 10 سنوات من عمرها مع وحدّاتها الطبية وتقنياتها التكنولوجية وطاقمها الطبّي العامل من الخبراء والمختصين والمميّزات الأخرى التي تتنمامى وتتطوّر يوماً بعد يوم جنباً إلى جنب مع الإرتباط العاطفي مع المرضى من خلال القيمة التي توليها المستشفى إلى حياة الإنسان حيث إستطاعت أن تصبح المركز المرجعي في مجال خدمات الرعاية الصحية في فترة وجيزة.

Leave A Comment